القائمة الرئيسية
  • صفحة البداية
  • أقسام الندوة
  • الـتسجيل
  • سجل الزوار
  • إضافة توقيع
  • راسلنا
     
  • أقسام الندوة
  • عام
  • المحاضرات
  • دراسات
  • مقالات صحفية
  • مداخلات وكلمات ومعارض ومؤتمرات
  • تقديم و مشاركات الأصدقاء
  • ذاكرة المدن و القرى الفلسطينية
     
  • مع الندوة
  • حي المغاربة في القدس
  • القدس تاريح وعمران
  • "وثيقة كامبل"*
  • اغتصاب فلسطين والنهج المقاوم
  • آلية التطوير البيئي في مدينة حمص
  • غزة تتوعدها محرقة صهيونية !
  • موضوع اللاجئين والمصير المنتظر
  • المؤتمر الوطني الفلسطيني للتمسك بالحقوق الوطنية للشعب العربي الفلسطيني
  • مستقبل القدس على ضوء التعديات الصهيونية
  • كلمة المشرف : تداعيات مؤتمر أنا بوليس ودور المثقفين الفلسطينيين والعرب
  • هدية بلون الحياة
  • ملتقى المثقفين الفلسطينين والعرب بدمشق
  • الأشجار والعرائش لا تنمو فوق أسطح مرائب الأبراج السكنية
  • مع المشرف
  • المقدمة

     
  • تسجيل الدخول

    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

     


    ندوة المهندس رياض زيد » الأخبار » مداخلات وكلمات ومعارض ومؤتمرات » مؤتمرات » ملتقى المثقفين الفلسطينين والعرب بدمشق


    طباعة الموضوع أخبر صديقك حفظ
    ملتقى المثقفين الفلسطينين والعرب بدمشق
    الإثنين 12-11-2007 09:06 صباحا

    بمبادرة من الإتحادالعام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين ومؤسسة
    فلسطين للثقافة انعقد في مجمع صحارى بدمشق خلال الفترة الواقعة
    بين 4-6/11/2007 ملتقى المثقفين الفلسطينيين والعرب ،بهدف
    إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية ، وقد اتسمت الأوراق
    المقدمة في الملتقى بعمق البحث والجدية ويمكن الاطلاع على أبرز
    الأوراق المقدمة وكلمة الملتقى إضافة إلى التوصيات والمقترحات
    والبيان الختامي، وأبرز التعليقات والآراء  حول الملتقى بتصفح
    موقع : مؤسسة فلسطين للثقافة
    :www.thaqafa.org 
    وقد شارك المهندس رياض زيد في أعمال الملتقى ، وقدم عدة
    مداخلات أبرزها المداخلة التي قدمها حول أهمية تحديد المفاهيم
    الأساسية المؤسسة لصياغة الميثاق الوطني الفلسطيني وفيما يلي
    نص المداخلة كما وردت في "ملف الملتقى":

    الكاتب: admin

    القراءات: 1095
    التعليقات: 0
    المشاركات: 158
    التسجيل: الخميس 21-08-2003
    مراسلة موقع

    نحن كمثقفين يجب أن ننهي مسألة تحديد المفاهيم والصيغ التي تؤسس للميثاق
    للأهمية القصوى، فشعبنا الفلسطيني والأمة العربية أصبحت حيرى بين ما هو مطروح
    وما هو معلن وما يعمل له بالخفاء في إطار تفريغ المنظمة ورهن السلطة بيد
    السلطة الأمريكية الصهيونية.
    وما لم تحدّد المفاهيم بشكل جليٍ ومعرّف فلن نصل لشيء.

    مسألة الهوية، ومسألة الأرض هل هي من البحر إلى النهر أم هي حدود الرابع من
    حزيران 1967، أم هي 6205 كيلو متراً مربعاً والتي أعلن عها مؤخّراً قابلة
    للتبادل؟؟

    مفهوم الاحتلال: لقد أعطي الاحتلال شرعية ولا أقول سبّاً أن النظام العربي
    أعطى الاحتلال شرعية بنظرة نسبية

    العدو: أي عدو؟ الصراع مع من؟ مع الولايات المتحدة التي نعلم دورها المركزي في
    المنطقة؟ أم الصراع مع العدو الصهيوني ونحن نعلم التبادل الوظيفي بين
    الإدارتين؟

    يجب تحديد العلاقة بين الوطن الفلسطيني والانتماء العربي الإسلامي وإزالة
    الشروخ التي ترتبت عن سياسات العمل الفلسطيني خلال الحقب السابقة.

    مفهوم العودة: أي عودة؟ العودة إلى حقل ومسكن؟ أم العودة مع التحرير؟

    الشرعية الدولية: أية شرعية؟ عرفها الدكتور فؤاد شباط أستاذ القانون الدولي في
    الجامعات السورية سابقاً على أنها مجمل المعاهدات والاتفاقات والرسائل التي
    تصل بين الدول، وعليه يصبح صك الانتداب شرعية دولية وكذلك وعد بلفور والقرار
    (181) و (194) وغيره...

    أقترح أن يكون الحوار مفتوحاً بإطلاق حول هذه المفاهيم.

    : المشاركة التالية

    محرك البحث




    بحث متقدم

     
    روابط سريعة


     
    Powered by: Arab Portal v2.0 , Copyright© 2005