Parse error: syntax error, unexpected '' (T_ENCAPSED_AND_WHITESPACE), expecting identifier (T_STRING) or variable (T_VARIABLE) or number (T_NUM_STRING) in /home/zaidfa/public_html/nadwa/func/menu.php(385) : eval()'d code on line 6

Parse error: syntax error, unexpected '' (T_ENCAPSED_AND_WHITESPACE), expecting identifier (T_STRING) or variable (T_VARIABLE) or number (T_NUM_STRING) in /home/zaidfa/public_html/nadwa/func/menu.php(385) : eval()'d code on line 6

Parse error: syntax error, unexpected '' (T_ENCAPSED_AND_WHITESPACE), expecting identifier (T_STRING) or variable (T_VARIABLE) or number (T_NUM_STRING) in /home/zaidfa/public_html/nadwa/func/menu.php(385) : eval()'d code on line 6

Parse error: syntax error, unexpected '' (T_ENCAPSED_AND_WHITESPACE), expecting identifier (T_STRING) or variable (T_VARIABLE) or number (T_NUM_STRING) in /home/zaidfa/public_html/nadwa/func/menu.php(385) : eval()'d code on line 6

Parse error: syntax error, unexpected '' (T_ENCAPSED_AND_WHITESPACE), expecting identifier (T_STRING) or variable (T_VARIABLE) or number (T_NUM_STRING) in /home/zaidfa/public_html/nadwa/func/menu.php(385) : eval()'d code on line 6

Parse error: syntax error, unexpected '' (T_ENCAPSED_AND_WHITESPACE), expecting identifier (T_STRING) or variable (T_VARIABLE) or number (T_NUM_STRING) in /home/zaidfa/public_html/nadwa/func/menu.php(385) : eval()'d code on line 6

Parse error: syntax error, unexpected '' (T_ENCAPSED_AND_WHITESPACE), expecting identifier (T_STRING) or variable (T_VARIABLE) or number (T_NUM_STRING) in /home/zaidfa/public_html/nadwa/func/menu.php(385) : eval()'d code on line 6

Parse error: syntax error, unexpected '' (T_ENCAPSED_AND_WHITESPACE), expecting identifier (T_STRING) or variable (T_VARIABLE) or number (T_NUM_STRING) in /home/zaidfa/public_html/nadwa/func/menu.php(388) : eval()'d code on line 6
القائمة الرئيسية
  • صفحة البداية
  • أقسام الندوة
  • الـتسجيل
  • سجل الزوار
  • إضافة توقيع
  • راسلنا
     

  •  
    مع الندوة
  • حي المغاربة في القدس
  • القدس تاريح وعمران
  • "وثيقة كامبل"*
  • اغتصاب فلسطين والنهج المقاوم
  • آلية التطوير البيئي في مدينة حمص
  • غزة تتوعدها محرقة صهيونية !
  • موضوع اللاجئين والمصير المنتظر
  • المؤتمر الوطني الفلسطيني للتمسك بالحقوق الوطنية للشعب العربي الفلسطيني
  • مستقبل القدس على ضوء التعديات الصهيونية
  • كلمة المشرف : تداعيات مؤتمر أنا بوليس ودور المثقفين الفلسطينيين والعرب
  • هدية بلون الحياة
  • ملتقى المثقفين الفلسطينين والعرب بدمشق
  • الأشجار والعرائش لا تنمو فوق أسطح مرائب الأبراج السكنية
  • مع المشرف
  • المقدمة

     
  • تسجيل الدخول

    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

     


    ندوة المهندس رياض زيد » الأخبار » مقالات صحفية » عام - علوم - بيئة » الأشجار والعرائش لا تنمو فوق أسطح مرائب الأبراج السكنية


    طباعة الموضوع أخبر صديقك حفظ
    الأشجار والعرائش لا تنمو فوق أسطح مرائب الأبراج السكنية
    الإثنين 16-07-2007 03:30 صباحا

    تتصاعد أصوات الاحتجاج من المواطن إثر تحول بعض المناطق
    العمرانية في المدينة إلى غابات

    بيتونية, فقد أزيلت الأشجار الخضراء المعمرة من وجائبها وقلعت
    العرائش وشجيرات الورد والياسمين من جنباتها,بسبب الرخص
    الممنوحة لأصحاب العقارات بإشادة المرائب على كامل مساحة
    العقارات المرخصة كأبراج سكنية وفقاً لنظام الاستثمار.‏

    التراخيص المشار إليها, تخالف الأحكام المتعلقة بإنشاء المرائب
    الواردة في نظام ضابطة البناء الصادر بقرار السيد وزير الإسكان
    والمرافق رقم 463 تاريخ 24/4/.1996‏

    الكاتب: admin

    القراءات: 1324
    التعليقات: 0
    المشاركات: 158
    التسجيل: الخميس 21-08-2003
    مراسلة موقع

    الأشجار والعرائش لا تنمو فوق أسطح مرائب الأبراج السكنية



    الاثنين 9/7/2007
    تتصاعد أصوات الاحتجاج من المواطن إثر تحول بعض المناطق العمرانية في المدينة
    إلى غابات

    بيتونية, فقد أزيلت الأشجار الخضراء المعمرة من وجائبها وقلعت العرائش وشجيرات
    الورد والياسمين من جنباتها,بسبب الرخص الممنوحة لأصحاب العقارات بإشادة
    المرائب على كامل مساحة العقارات المرخصة كأبراج سكنية وفقاً لنظام
    الاستثمار.‏

    التراخيص المشار إليها, تخالف الأحكام المتعلقة بإنشاء المرائب الواردة في
    نظام ضابطة البناء الصادر بقرار السيد وزير الإسكان والمرافق رقم 463 تاريخ
    24/4/.1996‏

    الأحكام المذكورة وردت ضمن البنود المتفرعة عن المادة 92 كما يلي:‏

    1- يجب ترك مسافة 50 سم من حدود العقارات.‏

    2- يجب تغطية 50 % من مساحة الوجائب عند تفريغها واستخدامها مرائب تربة زراعية
    مخصبة بسماكة لا تقل عن 50 سم.‏

    3- يجب أن لا يقل عرض مدخل المرآب عن 3 م ولا يزيد عن 20 %.‏

    وأن يكون اتصاله بالشارع العام بشاحط لا يقل عرضه عن 3م.‏

    يشترط بالعقارات أن تطل على طريق عام لا يقل عرضه عن 8 م كما يشترط أن يبعد
    مدخل المرآب عن تقاطع طريقين ببعد لا يقل عن 10 م مقاساً من زاوية العقار.‏

    وجولة في المناطق التي أصبحت تعج بالأبراج السكنية تكشف الانعكاسات البيئية
    الخطرة التي نشأت عن تجاهل أواغفال الدوائر الفنية في المدينة لأحكام نظام
    ضابطة البناء من جهة ومن جهة أخرى فإن هذه الأقبية الخدمية والمرائب فيها لا
    تحقق الغاية التي أنشئت من أجلها بالنسبة للكثير منها, كما أن مرائب العقارات
    الطرقية على تقاطع طريقين وتعرض مستخدميها إلى أخطار مرورية بالغة, وأما
    العقارات المرخصة بطابقين من الأقبية على مساحة 500م وأقل فلا يمكن علمياً
    استخدامها كمرائب إن الاستمرار باعطاء التراخيص وفقاً للأسلوب المتبع حالياً
    يضع المدينة أمام مشهد مفزع ومروع » كتل بيتونية ترتفع عالياً البعض منها
    تجاوز ال¯ 40 متراً يعطي صورة المدينة الوحشية التي يجري الانحدار إليها, دون
    روح أو جمالية مع التوضع النشاز الغريب في ساحاتها وبعض شوارعها المحدثة.‏

    إن القول بأن نظام عامل الاستثمار لا يتضمن إبقاء مساحات خارج الصندوق
    البيتوني المغلق للقبو الخدمي والمرآب, تصلح لزراعة شجرة أو عريشة تنفذ جذورها
    إلى أعماق التربة بعشق وثبات لهو التجاهل والتغافل بعينه.‏

    لقد نص نظام الاستثمار على تطبيق مواد نظام ضابطة البناء الصادر بقرار وزير
    الاسكان والمرافق رقم 463 تاريخ 24/4/1996.‏

    في كل مالم يرد ذكره في مواد هذا النظام.‏

    لقد استجاب مجلس مدينة حمص مشكوراً للنداءات المخلصة التي بدأت تدق ناقوس
    الخطر لأن المدينة تنزلق باتجاه التشوه المعماري والوظيفي والبيئي فكان أن
    شكلت لجنة فنية لتقييم نظام الاستثمار لجهة تخفيض التشوهات المعمارية التي
    أمكن رصدها من خلال أكثر الأبراج السكنية المنفذة.‏

    ضمت اللجنة فعاليات هندسية مخلصة وجادة, أجرت تقييماً سريعاً وخلصت إلى توصيات
    من شأنها الحد من الانعكاسات السلبية ومن أبرزها تحديد مساحة خضراء تبقى خارج
    الصندوق البيتوني المخصص للقبو الخدمي والمرآب.‏

    كما أعادت تقييم موضوع الترخيص للمرآب على ضوء الاستخدام العلمي والتوفيق مع
    نصوص نظام ضابطة البناء..‏

    والأهم إبقاء بعض المناطق المستكملة نسبياً من الناحية العمرانية والجمالية
    خارج الاجتياح البيتوني.‏

    إن الأمل معقود على مجلس المدينة بأن يصادق على توصيات لجنة التقييم وتطويرها
    نحو الأفضل والأحسن.‏

    فالمدينة تنتظر القرار الصائب بالحفاظ على هوية معمارية جميلة وعلى بيئة خضراء
    نظيفة.‏

    * المهندس رياض زيد‏

    عضو لجنة البيئة في فرع الهلال الأحمر العربي السوري بحمص‏

    zaid MMh @ SCS-net.org‏

    المشاركة السابقة : المشاركة التالية

    محرك البحث




    بحث متقدم

     
    روابط سريعة


     
    Powered by: Arab Portal v2.0 , Copyright© 2005